الأربعاء، 2 ديسمبر، 2009

قِطْعَةٌ مِنْ دِفْء


المكان مظلم
هل تراني؟
أنا هنا
أرتعش من البرد
أطرافي متجمدة
تكاد تتقطع
أوصالي ...
هذا البرد
يقتلني
يذيقني ألوانا من العذاب ..
كنتُ هنا
أنتظر
ومازلتُ مندَسّة في تلك الزاوية
ألملم أشلائي ..
وأنطوي على ركبتي
أنتظر ..
أنا هنا
كنت أنتظرك
لأحتمي بك
وآخذ قطعةً من دفء
فما سواك لا يزيدني إلا موتاً ...!

8 التعليقات:

نبض الأدب يقول...

أرى إحساساً عميقاً فاض هنا :) !
للحرف هنا معنى خفياً و شعوراً مُرهفاً !

بوركَتْ أناملٌ قد خطت إبداعاً صادقاً هُنا .. =")

مُحِبّتُكِ ^^

well يقول...

المكان مظلم..احيانا نرى فى الظلام افضل
كنت أنتظرك..هل مازلتى هنا ام رحلتى؟
وآخذ قطعةً من دفء..القطعة قد ذابت فى كلماتك ..تحياتى

BookMark يقول...

نبض الأدب/
أشكر متابعتك
ورؤيتك للإحساس المخطوط :)
كوني بخير

BookMark يقول...

well/
"أحيانا نرى في الظلام أفضل"
"القطعة قد ذابت في كلماتك"

تعليق جميل .. أسعدني بالفعل..
شكرا الزيارة الأولى
وأهلا بك دائما

لولا الأمل يقول...

كلمات اشعرتني بالدفء

أرجو ان لا يطول الانتظار

تحياتي :)

BookMark يقول...

لولا الأمل/
أرجو ذلك أيضا :)
أشكر تواجدك ..
حياك الله

اقصوصه يقول...

اممم

كم تهفو نفسي الى قليل من دفء

في هذه اللحظه بالذات :(

BookMark يقول...

أقصوصة/
قد يكون الدفء حولك
فقط ابحثي عنه :)
شكرا هذا التواجد