السبت، 10 يوليو، 2010

كَلِمُ سَحَر 2

النوم يجافيني
مؤسف أن يهجرني بدون سبب
مؤسف أن يقض السهر مضجعي
فكرت بأني قد عملت ما يزعجه
وما يبعده عن ملاءاتي البيضاء
فأبقى بلا نوم لأيام عديدة
نوم النهار مختلف ,, لا يسمن ولا يغني من جوع
يرسم هالاته السوداء حول عيني
فأغدو مثل خيال مرعب
ونظرات لا تحمل أي معنى
سئمت النفاق الذي يحاك خلف الضحكات
وسئمت إبقاء وجهي متبسما بتصنع يؤلم خدي
سئمت الصمت ،، وسئمت المكابرة
سئمت العقرب الذي في داخلي*

**
كنت قد تحدثت بشأن الانتماء
وأسهبت في وصفه غير ضروريًا
واليوم أجدني أعدل عن قولي
من يعِش في مجموعة ليس كمن يعيش منفردًا
مابي أعيش وحداني

**
توارد الأفكار أمر يتكرر
قد أكتب شيئا وأركنه في المسودات
لأتفاجأ بوجوده في مكان ما
بالرغم من أنني أقفلت عليه ولم أنشره
هل مجرد خروج أفكارنا من رؤوسنا يجعلها سهلة الاصطياد من قبل رأس ٍ آخر ٍ بعيد؟

**
أحب النهار ،، والحياة
وأمقت الليل والسهر
كثيرا ما أردد "ألا أيها الليل الطويل ألا انجلي"
وأفكر حينها أن مطلع هذه المعلقة قيل من أجلي شخصيًا
وأفكر أنني قد أحب شعراء المعلقات
أكثر من حبي لشعراء المهجر*

*لا أؤمن بالأبراج