الخميس، 21 يوليو، 2011

حياة

للحياة أكتب .. ومن أجل الحياة
للأرواح التائهة التي ضيعت عناوينها
للأرواح المفقودة
للأرواح التي استُبدلت بها أرواح أخرى وأُلقيت في الأجساد الخطأ
للأرواح التي حاولت مرارًا الاتصال بارتباطاتها فَفشلت
للأرواح التي غزتها بنات النفس القاهرة
فباتت تتصرف بشكل غريب
للشباب الذي سكنته روحٌ عجوز
للذين أدركنا فجأة حين وقفنا أمامهم أننا نقف أمام شبح/خيال إنسان
للذين فهمنا أخيرًا أنهم بدؤوا يتلاشون
للذين مقتنا أنفسنا في ساعة شرٍ حين تمنينا لِلَحظة أن يغادروا
وأيضًا للناس البالية .. الذين يقحمون الرقية ويلحون فيها .. وينتظرون المعجزات
لنظرات الشفقة التي صرنا نحرقهم بها دون وعي
لساعات الجزع ورغبات الهروب الملحّة
أيُحتفى بمريض البدن ويُهمل مريض النفس؟؟
أتمنحه العقاقير الحياة أم تهديه الكآبة؟
للفرص المسلوبة من البعض والمنهمرة على البعض الآخر
حين نعلم أنهم فقدوا كل فرصهم .. كلها .. ونحن مازلنا نعيش ونمضي ونحب ...
ما الحياة من بعد تساقط الفرص؟
للدياجير السرمدية .. للفجر الذي تباطأ
للأحلام المعلقة على أجنحة الطير
للآلام الخرساء
لدموع الأمهات .. لصلوات الجدات
للمتألمين كلهم
لا بأس بالألم .. ما دام يخلق حياة

وأيضًا لِـ دانة .. الروح التي تعلمت منها الكثير

11 التعليقات:

كوكتيل يقول...

مساء الخيرات والمسرات :)

سعدت جدا برجوعج طولتي الغيبه ادري الكتابه يبيلها خلق ونفس والهام بس من اشتياقي لكي غاليتي :)

راح ابدا من حيث انتهيتي .....

فعلا لا باس بالم من اجل الحياة فبدونه لن نشعر بقيمة هذه الحياة ولولا الحزن لما عرفنا معنى السعاده

مبدعه دوما غاليتي :)

نورتي مدونتج :)

..pen seldom يقول...

صباحكِ / مساءكِ رضا وسعادة

=)

أشتقنا ..

لكِ وللحرف عندكِ ,

وصلتني المشاعر التي خبأتها في حروفكِ بقوة , كأنما هي مشاعر مكبوته أطلقتها في كل كلمة خططتها هاهنا , أحاطت مشاعركِ كل حرف قد خطَ , ليحمل لنا " حكايات " ربما قد صادفتها ..


أكتبي عزيزتي , أكتبي ..
حتى وإن تجرَعت أحبارنا كثيراً من ألم
فهي لابد في النهاية ستتجرع السعادة
=)

ومرحباً بكِ من جديد ,
وأدام ربي الأحبار

أشواقي ومحبتي ,,

طوق ياسمين لأجلكِ ..

الحياة الطيبة يقول...

Book Mark
يحمل قلمك اليوم الكثير من الألم ... لا بأس بالألم كما قلت غاليتي فبعد فترة تعود الروح لتلألؤها وتستعيد نورها من جديد وأفضل مما كانت عليه .... قد تُهزم الروح ،قد تتوه وتفقد الإتصال بارتباطاتها ، قد تُقهر وتبدو وكأنها تشيخ لكنها أبداً لا تشيخ ولن تتلاشى ، لهذا ولغيره وُضع الميزان لتُقاس معاناتها ويفيض عليها الرحمن من الأجر والفضل .
علينا أن نستبدل نظرات الشفقة بنظرات الحب الخالص وأكيد هناك فرق واضح وكبير بينهما ، كلنا نصل في معاناتنا للحظة نكون قريبين منها للجزع أو الرغبة بالإستسلام لكن Book Mark
حينها نكون من أقرب لحظاتنا للفرج والأمر وقتها يحتاج لصبر قليل .
الرقية وسيلة علاج نحتاج فيها أن يكون قلبنا متجه كليا نحو الله مستشعر كامل عبوديته له .
نعم عزيزتي يُحتفى بمريض البدن دون مريض النفس ... قد أكون قاسية بعض الشيء فمريض البدن لا ينتقص من شأنه المرض أما مريض االنفس فمعظم قيمته تذهب مع المرض .
العقاقير تمنحه جزء من الحياة وجزء من الكآبة .
عذراً أطلت عليك لكنه بوست غني كالعادة ، دمت بخير غاليتي ونورت سماء المدونات وليس فقط مدونتك .

الزين يقول...

شفيج!!

بوستج مؤلم رغم جماله

..

زحَ’ـمةَ حَ’ـڪيّ..||≈ يقول...

ولابأسَ بالـألمِ إن كانَ يخلقُ الحياةَ
فـ الألمُ يولدُ معناَ ونكبرُ فيكبرَ حتىَ نرحلَ عن هذهِ الدنيا فيرحلَ معناَ
لافكاكِ منهَ
وكما قالتَ أختيِ الغاليةَ كوكتيلَ
لولا الحزنَ لمى عرفنا معنى السعادةَ !
أسئلُ الله ان يطمئنَ قلبكِ ويملؤهَ سعادةَ لاتفنىَ .. اللهم آمينَ
ثقيِ بالله فوقَ كلِ شيءِ فهوُ من يصغيِ لكِ

أشتقتكِ كثيراً =)

t7l6m.com يقول...

رائعة كتاباتك ومميزة أفكارها
رسالة قصيرة بعنوان طويل
فعلا لا بأس بالألم ما دام يخلق حياة

رأيت رسالة التفاؤل والدعوة للصبر في سبيلها.
تسلم إيدج

Seema* يقول...

اسمتري بالكتابة في الحياة وعنها.
: )

ℓσłliρσρ g!rℓ يقول...

ليغشى روحك الطهر و البياض

احببت ماكتبتيه هنا

تحياتي

عباس ابن فرناس يقول...

حقا لا بأس بالالم مادام يخلق حياة ومادمنا
للحياة نكتب فمن الالم نستمد مداد الكلمات

......

اشتقت الى تجلياتك
ولذلك كنت هنا
تحياتى المستعطرة

منصور الفرج يقول...

ملهمه !.

بارك الله فيكِ و سدد خطاكِ

أن ننظر للوحة الحياة بشكل عام هذا أمر كبير ..

تسلمين

خاتون يقول...

السلام عليكم...

لازلت جميلة يابووك مارك ولازلت تفيضين فناً..إبداعاً..جمال
لا تتوقفي ...

موفقة ^_^